نشرة الفنار للإعلام

إنقاذ التعليم في غزة على طاولة رؤساء الجامعات الفلسطينية.. وجامعة بيرزيت: إسرائيل ترتكب إبادة تعليمية ومعرفية

تحية مستحقة للطلاب العرب

كلما سألت أحدًا عن أحواله مؤخرًا، أجده يعاني درجة من درجات الاكتئاب، وفقدان الشغف، وربما الشهية، وانعدام الطاقة، والشعور بالملل الرهيب.

ربما يكون للأمر علاقة بالتقلبات الجوية العنيفة التي تشهدها مناطق متفرقة من بلداننا العربية، أو بأخبار عداد القتل في غزة، متزامنًا مع مشاهد الدماء والدمار والخراب، وإطلاق الصواريخ والمُسيرات، واستهداف السفن، والتضخم، وترحيل اللاجئين، وتغيير التوقيت.

لا شك أن كل ذلك من شأنه أن يصنع ضغوطًا رهيبة على الدول والحكومات، والمؤسسات والأسر العربية، والطلاب في مختلف مراحل التعليم، ما بين استعداد لأداء الامتحانات، أو أداء الامتحانات بالفعل في أجواء مشحونة، وفيضانات، وعواصف ترابية، وإغلاق للمجالات الجوية، واستعدادات عسكرية، مع شعور مستمر بدعم القضية الفلسطينية، أو التقصير في دعمها بالشكل اللائق، وما نشاهده من مظاهرات طلابية، واحتجاجات، واعتقالات، وتصريحات متناقضة، ومواقف مخزية، وسؤال متكرر: أين العدل؟

تحية لطلابنا العرب في شتى مراحل التعليم، إنكم حقًا تتحملون ضغوطًا كبيرة، لا أعتقد أننا في أعماركم كنا نستطيع تحملها، ولا أعتقد أننا تعرضنا لمثل ما تعرضتم له من ضغوط متزامنة.

حاولوا الحفاظ على صحتكم وسلامتكم النفسية، توقفوا عن متابعة الأخبار، والسوشيال ميديا من وقت لآخر، تطوعوا بسخاء لدعم كل محتاج، شاركوا في أنشطة مجتمعية، ربما يساعدكم الأمر قليلًا.  

محمد الهواري

رئيس التحرير

أخبارنا:

إنقاذ التعليم في غزة على طاولة رؤساء الجامعات الفلسطينية

عقد مجلس رؤساء الجامعات الفلسطينية اجتماعًا، الأربعاء، حضوريًا بمقر وزارة التعليم العالي الفلسطينية في رام الله، وعبر تقنية الاتصال المرئي مع قطاع غزة، لبحث سبل إغاثة العملية التعليمية في القطاع المحاصر، والتي تعطلت بفعل العدوان الإسرائيلي المتواصل.

ووفق بيان من الوزارة، فإن الاجتماع الذي ترأسه وزير التعليم العالي الفلسطيني، الدكتور أمجد برهم، بحث آليات تنفيذ خطة الوزارة الإسعافية لإنقاذ العملية التعليمية في مؤسسات التعليم العالي بقطاع غزة، بما في ذلك تطبيق مبادرة الوزارة لاستئناف طلبة القطاع تعليمهم في مؤسسات التعليم العالي بالضفة الغربية، وبعض الدول الشقيقة والصديقة كطلبة زائرين؛ مع التشديد على ضرورة بقاء الطلبة على صلة مع الجامعات الأم في غزة.

اقرأ أيضًا: «التعليم المدمج» وسيلة فلسطينية لإنقاذ المسار التعليمي لطلاب غزة

جامعة بيرزيت: إسرائيل ترتكب إبادة تعليمية ومعرفية

نشرت جامعة بيرزيت الفلسطينية، الأربعاء، مقطع فيديو، استعرضت فيه حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، فيما يخص العملية التعليمية.

وقال الجامعة إن الاحتلال يرتكب الإبادة الجماعية في القطاع المحاصر، ومن ضمنها الإبادة التعليمية والمعرفية. وأوضحت أن 700 ألف طالب في غزة محرومون من التعليم في المدارس والجامعات، ويواجهون مصيرًا مجهولًا مع اقتراب الحرب من شهرها السابع. وذكرت أن الاحتلال استهدف المدارس والجامعات بشكل ممنهج، ونسف ودمَّر معظمها، حيث تعرضت أكثر من 400 مدرسة وجامعة إلى التدمير الكامل أو الجزئي جراء العدوان. كما قتل الاحتلال – تقول الجامعة – الآلاف من الطلبة، ومن الأساتذة الجامعيين، والمدرسيين، بينهم ثلاثة من رؤساء الجامعات، فضلًا عن جرح الآلاف، والتسبب في إعاقات دائمة للكثيرين من الطلبة والمعلمين.

اقرأ أيضًا: في اليوم العالمي للتعليم.. محمود أبو مويس لـ«الفنار للإعلام»: مؤسساتنا محاصرة

مؤتمر حول دور الشباب في أوقات الحرب

تنظم مؤسسة «التعليم فوق الجميع»، مؤتمرها السنوي لتمكين الشباب (إمباور)، اليوم (الخميس)، تحت عنوان: «دور الشباب في أوقات الحرب والصراع».

ووفق بيان، تلقت نشرتنا نسخة منه، سيقام المؤتمر لمدة ثلاثة أيام في الدوحة، بمشاركة 250 شابًا من قطر، وسيتضمن خطابات، وحلقات نقاش مع قادة الشباب العالميين، وورش عمل يقودها الخبراء، وجلسات تفاعلية، بالإضافة إلى فرص للتواصل، ومعرض للأعمال الفنية المتعلقة بالموضوع. وتقول المؤسسة عن هذا المؤتمر إنه من الضروري توجيه تضامن الشباب، وطاقتهم الإبداعية للتعرف على الأزمات الإنسانية، وتحديد طرق فعالة، وذات مغزى للاستجابة لها.

اقرأ أيضًا: القصف الإسرائيلي على غزة| مظاهرات تضامنية بالجامعات.. ورسالة فلسطينية إلى المؤسسات الأكاديمية حول العالم

التطوير المهني للطلاب في تعاون بين الجامعة الألمانية بالقاهرة و«هنكل مصر»

عبر دعم فرص التعلم التجريبي، والتعاون البحثي، وبرامج للتطوير المهني، أعلنت الجامعة الألمانية في مصر، تطوير شراكاتها مع القطاع الصناعي، من خلال توقيع مذكرة تفاهم مع شركة «هنكل مصر».

ووفق بيان، تلقت نشرتنا نسخة منه، تشمل مذكرة التفاهم العديد من الجوانب التعليمية، حيث يكتسب الطلاب خبرة عملية واسعة من خلال التدريب والمشروعات الموجهة نحو الصناعة، وكذلك التعاون في المجالات البحثية، إذ يقوم الجانبان بدمج خبراتهم لمواجهة التحديات وتعزيز المساعي البحثية، بالإضافة إلى استفادة طلاب الجامعة من ورش العمل والندوات وبرامج الإرشاد المهني المصممة خصيصًا لتلبية احتياجات الصناعة. وأشار البيان إلى أن نسبة كبيرة، تقارب 20% من القوى العاملة الحالية في «هنكل مصر» تأتي من الجامعة الألمانية بالقاهرة، وهو ما يعد بمثابة شهادة على قدرة الشراكة على تقليل الفجوة بين المعرفة النظرية والتطبيق العملي وإعداد الأفراد لمتطلبات الصناعة.

اقرأ أيضًا: التدريب أثناء الدراسة وفرص التوظيف.. دليل لطلاب الجامعات

إنقاذ التعليم في غزة على طاولة رؤساء الجامعات الفلسطينية.. وجامعة بيرزيت: إسرائيل ترتكب إبادة تعليمية ومعرفية
توقيع مذكرة تفاهم بين الجامعة الألمانية بالقاهرة وشركة «هنكل مصر» (بإذن من المصدر).

بحث جديد حول علاج أمراض القلب

اختتم الدكتور روهيت ميشرا، والدكتورة أيشواريا سينغ، عضوا هيئة التدريس في كلية الطب بجامعة سانت جورج في غرينادا، بحثًا علميًا حول صحة القلب والعلاجات المرتبطة به على الصعيد العالمي.

ووفق بيان من الجامعة، تلقت نشرتنا نسخة منه، يقيّم برنامج البحث فوائد ومخاطر حاصرات بيتا، وهي فئة من الأدوية المستخدمة لإدارة ضربات القلب غير الطبيعية ومنع تكرار النوبات القلبية. وتوفر نتائج البحث الأمل للمرضى الذين يعانون من مشاكل في القلب والحالات الأخرى المصاحبة، حيث يمكن أن تكون حاصرات بيتا خيارًا علاجيًا فعالًا، إلا أن فعالية الدواء تختلف من شخص لآخر بناءً على عوامل عديدة، منها التاريخ الطبي وجنس المريض. ونشرت نتائج البحث في كتاب للباحثين بعنوان: «حاصرات بيتا: تأثيرها وسلامتها» لتؤكد أمان استخدام حاصرات بيتا، وتحديدًا لدى المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والسكري، والقلق وغيرها من الأمراض، بحسب البيان نفسه.

اقرأ أيضًا: دليل الباحث العربي لإنجاز بحوث عالمية

ترميم سينما مغلقة في بيروت لتحويلها إلى مسرح

بعد تجربة تأهيل وافتتاح دور السينما المغلقة في جنوب لبنان وشماله وتحويلها إلى مساحات ثقافية مستقلة وحرة، بدأت جمعية «تيرو للفنون» ومسرح «اسطنبولي» في تأهيل سينما لو كوليزيه في بيروت، بهدف تحويلها إلى المسرح الوطني اللبناني في بيروت.

ووفق بيان، تلقت نشرتنا نسخة منه، يستهدف القائمون بهذا العمل أن تصبح هذه السينما مساحة ثقافية حرة مستقلة للناس، يتم فيها تنظيم ورش عمل تدريبية ومهرجانات وعروض فنية، بالإضافة إلى إنشاء مكتبة عامة. وقال مؤسس المسرح الوطني اللبناني، الممثل والمخرج قاسم اسطنبولي إن «هدف المشروع هو إقامة رابط بين الجنوب والشمال وبيروت، حيث إنه يكمل حلمنا الذي بدأ بإنشاء المسرح الوطني اللبناني في صور قبل سبع سنوات، وهو أول مسرح وسينما حرة في لبنان». وأضاف: «بفضل جهود الشباب المتطوعين، سنحقق حلمنا بأن الفن حق للجميع، وكسر الجدار الافتراضي بين المناطق اللبنانية من خلال الفنون، وربطها معًا من خلال المساحات الثقافية.

 اقرأ أيضًا: من محيط انفجار مرفأ بيروت.. «الفنار للإعلام» يرصد أسباب انتعاش المعارض الفنية

ترشيحاتنا:

نادرة شلهوب.. أكاديمية فلسطينية تخوض معركة «الحريات الأكاديمية» في الجامعة العبرية

غير بعيد عن مشاهد الموت والدمار في قطاع غزة، تشتعل معركة أخرى مرتبطة بالقضية الفلسطينية، ولكن في الأوساط الأكاديمية الإسرائيلية تقودها أستاذة عربية، ساحاتها قاعات الدراسة حينًا، ومقار التحقيق والاحتجاز الشرطية في أحيان أخرى.

بطلة هذه المعركة هي الأكاديمية الفلسطينية (من عرب 1948)، نادرة شلهوب – كيفوركيان التي تشغل كرسيّ لورانس دي-بييل في معهد علم الإجرام في كلية الحقوق وكلية الخدمة الاجتماعية والرفاه الاجتماعيّ في الجامعة العبريّة في القدس المحتلة. كما تعمل أستاذة كرسي في القانون العالمي في جامعة لندن. وتتمحور أبحاثها في مجال علم النفس- الاجتماعي، والقانون والمجتمع، والمعاناة الإنسانية والألم في واقع الاستلاب، والسلطة والقوّة. تفاصيل القصة بالكامل، تجدها هنا.

في الأزمة:

محكمة أمريكية استدعته.. الإفراج عن سنان أنطون بعد القبض عليه في مظاهرات مؤيدة لفلسطين

وسط موجة عارمة من الاحتجاجات الطلابية تعم جامعات أمريكية عدة، اعتقلت الشرطة الأمريكية، الثلاثاء، الروائي العراقي الأمريكي سنان أنطون، الأستاذ المشارك في جامعة نيويورك، خلال تظاهرات مؤيدة لفلسطين في جامعة نيويورك، قبل أن تفرج عنه لاحقًا، لكنه سوف يمثل أمام محكمة فيما بعد، بحسب إفادة نشرها عبر حسابه على «إنستغرام».

وذكرت «جدلية»، وهي مجلة إلكترونية تابعة لمعهد الدراسات العربية، أن أنطون، المحرر المشارك بالمجلة، أُعتقل مع عددٍ من أعضاء هيئة التدريس والطلاب أثناء محاولتهم حماية الطلاب من الشرطة. المزيد في هذا التقرير.

نصائح ومصادر:

طريقك إلى النجاح في المرحلة الجامعية.. نصائح للتعلم والتواصل وبناء المهارات

يحتاج الطلاب بالمرحلة الجامعية إلى مهارات عدة، تمكنهم من تحقيق أهدافهم الدراسية، جنبًا إلى جنب مع تنمية قدراتهم الشخصية، بشكل يشمل جوانب متنوعة ترتبط بصحتهم البدنية، وتطوير مهارات التواصل، وبناء الخبرات المختلفة.

هذا التقرير يأخذك إلى عالم الحياة الجامعية، بما تمثله من مرحلة فارقة تكتشف فيها شغفك، وتصنع خلال سنواتها القليلة صداقات العمر، كما تعلمك التمتع بالاستقلالية، وكذلك الاستعداد للحياة العملية.

رأي:

الجامعات الغربية وازدواجية معايير القيم الليبرالية والحريات الأكاديمية

طيلة قرون، ربطت الدول الغربية نفسها بالحضارة الإنسانية التقدمية والتنمية، ونشرت الليبرالية والقيم الليبرالية. ومع ذلك، وُضع فرض المفاهيم الغربية لليبرالية والديمقراطية تحت المجهر طوال سنوات، لاسيما عندما تُشن حروبٌ ضد مجتمعاتٍ لا تختار بالضرورة الانحياز إلى مثل هذه الأيديولوجيات. وفي الأيام الأخيرة، شهد العالم عرضًا لازدواجية المعايير فيما يتعلق بممارسة الأفكار الليبرالية وحرية التعبير في المؤسسات الأكاديمية؛ إذ أغلقت العديد من المؤسسات الأكاديمية في الغرب أبوابها أمام أفراد وأعضاء هيئة تدريس وطلاب وأقسامٍ بأكملها بسبب التحدث عن موضوعات تتعارض مع المصالح السياسية لأصحاب السلطة، أو الحكومات ككل. واصل قراءة هذا المقال من هنا.

منح دراسية:

خلال الأيام الماضية، نشرنا الكثير عن أخبار المنح الدراسية لطلابنا العرب في كل مكان. والآن، يمكنك متابعة أحدث المنح الدراسية المتوفرة في الجامعات العالمية، عبر موقعنا، في قسم المنح الدراسية، من هنا، ولا يفوتك ما ننشره باستمرار عن فرص التعلم المجانية في قسم الأخبار والتقارير، من هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى