نشرة الفنار للإعلام

جامعة بيرزيت تحيي يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني.. وقمة «وايز» تختتم نسختها الحادية عشرة في قطر

لماذا تطلق الجامعات تخصصات جديدة؟

نشرة جديدة تأتيكم من «الفنار للإعلام»، وفيها أبرز ترشيحاتنا من قصص وأخبار التعليم العالي في العالم العربي.

كثيرًا ما سألت نفسي: ما الذي يدعو جامعة إلى افتتاح كلية جديدة، أو تخصص جديد؟

لماذا مثلًا التوسع في إنشاء أقسام وكليات الإعلام، في وقت يتقلص فيه سوق الإعلام، وفرص العمل، بما يضيفه الذكاء الاصطناعي من تحديات جديدة؟

لماذا عندما يظهر مجال جديد يتسارع الجميع لافتتاح الأقسام والكليات فقط لمجرد أنه «ترند»؟

يبدو أننا أمام طريقتين في التفكير والتخطيط: تخطيط استراتيجي، وتخطيط «برستيجي»!

النوع الأول يدرس احتياجات المجتمع، وفرص العمل، واحتياجات قطاع الأعمال والصناعة، وإمكانياته لتوفير متطلبات عملية تعليمية متكاملة، بعناصرها البشرية، ومناهجها، بما في ذلك حسابات المكسب والخسارة، وجودة المخرجات التعليمية.

النوع الثاني يفعل الأمر، ويصرف الأموال، حتى يتسابق في ذكر «تمامًا كما عندنا»، دون تفكير في مخرجات تعليمية، أو خدمة مجتمع، أو إلحاق خريجيه بسوق العمل.

وللحديث بقية

محمد الهواري

رئيس التحرير

أخبارنا:

جامعة بيرزيت تحيي يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني

أحيت جامعة بيرزيت، أمس (الأربعاء)، يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني، الذي أقرته الأمم المتحدة في العام 1977، ويصادف التاسع والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر سنويًا.

وقالت الجامعة، في بيان لها: «يمر هذا اليوم في ظل عدوان إسرائيلي غاشم على قطاع غزة والضفة الغربية، حيث يرتكب الاحتلال جرائم إبادة وتهجير في قطاعنا الحبيب، وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، مسببًا كارثة إنسانية وصحية، وخسائر مهولة في الأرواح البشرية والممتلكات».

وطالبت الجامعة المجتمع الأكاديمي في العالم بالتدخل الفوري لإيقاف هذا العدوان الهمجي، وحماية الفلسطينيين من جرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية، وإيقاف التطهير العرقي في كامل فلسطين. كما دعت أحرار العالم، والمجتمع الأكاديمي العالمي، والنقابات، والطلبة للوفاء بواجبهم الفكري والأكاديمي للتضامن مع فلسطين وقضيته العادلة، وإعلاء الصوت في كل المدن، والعواصم لتشكيل رأي عام عالمي داعم لحقوق الشعب الفلسطيني في الحرية، والاستقلال، وتقرير المصير.

اقرأ أيضًا: (حرب غزة تثير تساؤلات حول الحريات الأكاديمية في الجامعات الأمريكية).

قمة «وايز» تختتم نسختها الحادية عشرة في قطر

افتتحت الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، فعاليات النسخة الحادية عشرة لقمة «وايز»، أمس الأول (الثلاثاء)، تحت عنوان: «آفاق الابتكار: تعزيز الإمكانات البشرية في عصر الذكاء الاصطناعي»، وفق بيان تلقت نشرتنا نسخة منه.

وعلى مدار يومين، شارك أكثر من ألفي ممثل لمختلف الجهات المعنية بالتعليم، في مناقشة انعكاسات وتأثيرات الذكاء الاصطناعي على المشهد التعليمي العالمي. وقالت موزا بنت ناصر في الجلسة الافتتاحية: «أريد، كما أظنكم تريدون، أن نجعل من (وايز) منصة للأفكار المتجددة التي تواكب المتغيرات في العالم، وما يواجهه التعليم من عوائق في بلدان معينة، ولأسباب نعرفها جميعا. وكما أؤمن وأردد دائمًا: لا خيار سوى ابتكار الحلول للمشاكل المستعصية، وهذا هو الذي ينهض به وايز». وخلال الفعاليات نفسها، استضافت مؤسسة «التعليم فوق الجميع» 16 حلقة نقاش، وموائد مستديرة، وجلسات عامة لاستكشاف القدرات التحويلية للتعليم.

اقرأ أيضًا: (تحول الفروع الأجنبية إلى جامعات وطنية.. تجربة من قطر).

الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر، خلال افتتاح فعاليات النسخة الحادية عشرة لقمة «وايز» (المصدر).

إتاحة مخطوطات مجمع اللغة العربية في مصر رقميًا بالمجان

أعلن «مجمع اللغة العربية» في مصر، بالتعاون مع «جمعية المكنز الإسلامي»، انتهاء المشروع العلمي المعني بحفظ مخطوطات المجمع وترميمها ورقمنتها.

ووفق بيان عن هذا المشروع، قالت الجمعية إن هذه الخطوة جاءت من خلال أحدث مشاريعها وهو مشروع «قِراب»، بعد أن حدَّد المجمع في البداية (64) عنوانًا موجودًا في (61) مخطوطة مجلدة ضمن مجموعة مكتبة المجمع. وتولت الجمعية فهرسة هذه العناوين بهدف الحفاظ عليها في أفضل حالة ممكنة وإتاحتها للجمهور. وعلى مدار العامين الماضيين، تعاون مشروع «قِراب» مع مجمع اللغة العربية للمساعدة في حفظ المخطوطات الموجودة في مكتبة المجمع ورعايتها وإتاحتها رقميًّا. للاطلاع على هذه المخطوطات، اضغط هنا.

اقرأ أيضًا: (مهارات وطرق تدريس التفكير النقدي في كتاب جديد).

«الألكسو» تطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته إزاء فلسطين

أهابت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، بالمجتمع الدولي، تحمَّل مسؤولياته السياسية والقانونية والأخلاقية والإنسانية تجاه الشعب الفلسطيني.

ودعت المنظمة، وفق بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية، أمس (الأربعاء)، إلى مواصلة دعم العالم للشعب الفلسطيني الذي يتعرض يوميًا إلى القتل، والدمار، وحرمان الأطفال من التعليم الذي يعد حقًا مشروعًا تكفله المواثيق الأممية. وقالت المنظمة، في بيانها الصادر بمناسبة يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني: «إن مواصلة تدمير المدارس والجامعات والمستشفيات ودور العبادة والقتل العمدي جريمة يعاقب عليها القانون الدولي مما يتطلب التحرك حماية للشعب الفلسطيني من آلة الاحتلال الغاشم».

اقرأ أيضًا: (هكذا يمكننا شرح القضية الفلسطينية للشباب).

ورشة عمل أكاديمية في دبي حول المسار الطبي

نظمت كلية الطب بجامعة سانت جورج، ورشة عمل في دبي، لطلاب من المرحلة الثانوية، بهدف إرشاد الطامحين للعمل في المسار الطبي.

ووفق بيان، تلقت نشرتنا نسخة منه، تضمنت ورشة العمل جلستين عمليّتين، تعرّف الطلاب خلالهما على عدد من المهارات العملية، منها: أساليب فحص وتسجيل ضغط الدم بدقة، وهي واحدة من المهارات الرئيسية للعناية بالمرضى. أما الجلسة الثانية فركّزت على خياطة الجروح، وتمرّن الطلاب خلالها على عدد من طرق الخياطة وأساليبها وتقييم الجروح والرعاية اللاحقة، وجميعها مهارات ضرورية للإجراءات الجراحية.

اقرأ أيضًا: (كل ما تريد معرفته عن الاعتماد الأكاديمي لمؤسسات التعليم العالي).

ترشيحاتنا:

خبراء يناقشون تأثيرات «الفجوة بين الجنسين» وتحيُّز الذكاء الاصطناعي على التعليم العالي

شهد منتدى قيادة الفكر التربوي في الشرق الأوسط، الذي أقيم مؤخرًا في لندن، نقاشًا بين أكاديميين وخبراء، حول عدد من الملفات المرتبطة بمجتمع التعليم العالي، ومستقبل تكنولوجيا التعليم. ودار الحديث بين المشاركين حول الفجوة بين الجنسين، وكذلك ظاهرة تحيُّز تطبيقات الذكاء الاصطناعي. وفي جلسة نقاشية، بعنوان «سد الفجوة بشكل خلاق»، خلال فعاليات المنتدى، تحدثت مريم ساني، وهي كيميائية بريطانية-جامايكية، عملت في مجال التعليم في السعودية لنحو 30 عامًا، عن قضية الفجوة بين الجنسين في التعليم، مع متحدثين آخرين، ونحو 18,000 متابع عبر الإنترنت. المزيد في هذا التقرير.

في الأزمة:

 حرب غزة تثير تساؤلات حول الحريات الأكاديمية في الجامعات الأمريكية

تشهد الجامعات الأمريكية، منذ الشهر الماضي، مظاهرات تضامنية مع القضية الفلسطينية، بعد التصعيد الإسرائيلي العنيف ضد قطاع غزة، واستهداف مواطني الضفة المحتلة، ردًا على هجمات مباغتة نفذتها حركة حماس في السابع من تشرين الأول/أكتوبر. وفي مقابل هذه المظاهرات، خرجت تصريحات من مسؤولين أكاديميين تعلن التضامن مع إسرائيل ضد تلك الهجمات، من دون إدانة سلوكها العنيف ضد سكان قطاع غزة المحاصر، فضلًا عن انتهاج إجراءات تقييدية ضد بعض المنظمات الطلابية. وهو ما أثار جدلًا حول واقع الحريات الأكاديمية في الجامعات الأمريكية في ضوء الحرب في غزة. المزيد في هذا التقرير.

ثقافة:

 مناظرات الدوحة| كيف ينظر الغرب إلى الفن الشرقي تاريخيًا؟

بمشاركة أكاديميين وباحثين وطلاب، ناقشت «مناظرات الدوحة»، التابعة لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، النظرة الغربية إلى الفن الشرقي، والهُويات العربية والآسيوية، في لقاء جرى مؤخرًا في جامعة فرجينيا كومنولث، كلية فنون التصميم، في قطر. اللقاء، الذي استعرض التصورات الفنية الغربية القائمة على قوالب «نمطية سلبية»، شهد جدلًا حول تجليات تشكيل الفن الاستشراقي لهذه التصورات والقوالب النمطية على مر القرون. وجاء اللقاء تحت عنوان: «تبسيط الاستشراق: رؤى شرقية حول الأساطير الغربية»، حيث ناقش المشاركون ما إذا كان ينبغي على المتاحف «الاستمرار في تقديم الأعمال الاستشراقية في مجموعاتها الفنية بالنظر إلى الدلالات السلبية التي تحملها». المزيد في هذا التقرير.

نصائح ومصادر:

طريقك إلى النجاح في المرحلة الجامعية.. نصائح للتعلم والتواصل وبناء المهارات

يحتاج الطلاب بالمرحلة الجامعية إلى مهارات عدة، تمكنهم من تحقيق أهدافهم الدراسية، جنبًا إلى جنب مع تنمية قدراتهم الشخصية، بشكل يشمل جوانب متنوعة ترتبط بصحتهم البدنية، وتطوير مهارات التواصل، وبناء الخبرات المختلفة. المزيد حول تلك الأنشطة يرصده الفنار للإعلام في هذا التقرير.

آراء:

 هكذا يمكننا شرح القضية الفلسطينية للشباب

كأساتذة جامعيين، وأولياء أمور، وباحثين، ما هي الإجراءات الصغيرة التي يمكن اتخاذها لدعم فلسطين في وقتٍ يشعر فيه معظمنا بالشلل؟ قبل عدة سنوات، كتبت د. مها بالي مقالًا بعنوان: «كيف يمكن أن نشرح قضية فلسطين لطفلة في التاسعة؟»، تناولت فيه كيفية التحدّث عن فلسطين مع طفلتها البالغة من العمر 9 سنوات، ولكنه كان أيضًا مقالًا يمكنني استخدامه لنشر الوعي عن فلسطين، بمهارة، للعديد من متابعيّ وأصدقائي الغربيين على وسائل التواصل الاجتماعي. المزيد في هذا المقال.

بودكاست:

مواقع مفيدة لطلاب الجامعات في «بودكاست الفنار للإعلام»

تسلط حلقة جديدة من «بودكاست الفنار للإعلام» الضوء على عدد من المواقع المفيدة لطلاب المرحلة الجامعية، في مجالات تعليمية، وصحية، وفي مختلف جوانب الحياة. هذه الحلقة، وكل حلقاتنا وإصدارتنا السابقة، يمكنك الاستماع إليها، عبر نوافذ «الفنار للإعلام» على منصات ساوند كلاود، وسبوتيفاي، ويوتيوب.

منح دراسية:

خلال الأيام الماضية، نشرنا الكثير عن أخبار المنح الدراسية لطلابنا العرب في كل مكان. والآن، يمكنك متابعة أحدث المنح الدراسية المتوفرة في الجامعات العالمية، عبر موقعنا، في قسم المنح الدراسية، من هنا، ولا يفوتك ما ننشره باستمرار عن فرص التعلم المجانية في قسم الأخبار والتقارير، من هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى