للالتحاق بالعمل.. تسهيلات بريطانية لخريجي أفضل 50 جامعة في العالم

/ 02-06-2022

للالتحاق بالعمل.. تسهيلات بريطانية لخريجي أفضل 50 جامعة في العالم

بموجب برنامج جديد للتأشيرات، سيتمكن خريجو أفضل الجامعات في العالم من العمل في المملكة المتحدة بطرق مُيسّرة. وأفادت السلطات المعنية أن طريق «الأفراد ذوي الإمكانات العالية»، سيجذب «ألمع وأفضل الخريجين» في بداية حياتهم المهنية، حسب هيئة الإذاعة البريطانية BBC.

ومن المقرر أن يكون البرنامج متاحًا لخريجي أفضل الجامعات غير البريطانية الذين تخرجوا في السنوات الخمس الماضية، بغض النظر عن مكان ولادتهم، ولن يكونوا بحاجة إلى «عرض عمل» من أجل التقديم.

وفقًا للمخطط الجديد، سيتم منح تأشيرة عمل لمدة عامين، للمتقدمين الناجحين من الحاصلين على درجة البكالوريوس أو الماجستير، ولمدة ثلاث سنوات للحاصلين على درجة الدكتوراه. وإذا استوفوا متطلبات معينة، فسيكونون قادرين على تحويل تأشيرات عملهم، لتصبح طويلة الأجل. ولن يكون هناك حد أقصى لعدد الخريجين المؤهلين.

أفضل الجامعات في العالم

من أجل التأهل، يجب أن يكون الشخص قد التحق بجامعة خارج بريطانيا، ظهرت ضمن أفضل 50 جامعة في ما لا يقل عن اثنين من التصنيفات العالمية، مثل تصنيفات مجلة «تايمز» للتعليم العالي العالمية، أو تصنيف «كواكورايلي سيموندز» Quacquarelli Symonds العالمي، أو التصنيف الأكاديمي للجامعات العالمية، في عام تخرجهم.

وتضمنت قائمة الجامعات المؤهلة من عام 2021، والتي نشرتها الحكومة على الإنترنت، 20 جامعة أمريكية، بما في ذلك جامعات هارفارد، وييل، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. كما تضمنت القائمة 17 مؤسسة مؤهلة أخرى من هونغ كونغ، وسويسرا، والسويد، واليابان، وكندا، وسنغافورة، وفرنسا، والصين، وأستراليا، وألمانيا. ولم تشمل هذه القائمة، أي جامعات من جنوب آسيا، أو أمريكا اللاتينية أو العالم العربي، أو إفريقيا.

متطلبات اخرى

من المقرر أن يكون البرنامج متاحًا لخريجي أفضل الجامعات غير البريطانية الذين تخرجوا في السنوات الخمس الماضية، بغض النظر عن مكان ولادتهم، ولن يكونوا بحاجة إلى «عرض عمل» من أجل التقديم.

بينما يسهّل المخطط الحصول على التأشيرة للطلاب الأجانب، لا يزال يتعين عليهم اجتياز اختبار الأمان، والحالة الجنائية، وإتقان اللغة الإنجليزية إلى المستوى المتوسط B1 على الأقل، والذي يُعرف بأنه «الطلاقة في التواصل دون جهد مع المتحدثين الأصليين». وسيتمكن الخريجون من إحضار عائلاتهم، بشرط أن يكون لديهم تمويل لا يقل عن 1,270 جنيهًا استرلينيًا شهريًا.

ويتبع المخطط التغييرات التي تسمح للطلاب الدوليين الذين يدرسون حاليًا في المملكة المتحدة بالبقاء والعمل لمدة تصل إلى عامين. وقد جاءت هذه الخطوة، التي أعيد العمل بها قبل عامين، في الاتجاه المضاد لقرار سابق اتخذته وزارة الداخلية، حين كانت تتولاها تيريزا ماي، في عام 2012، حيث أجبرت الطلاب الأجانب على المغادرة بعد أربعة أشهر من حصولهم على الدرجة العلمية.

مركز للابتكار

مثل البلدان الأخرى، تريد المملكة المتحدة أن تلعب دورًا في مواجهة التحديات الرئيسية، مثل الوصول إلى مصادر الطاقة، وتغير المناخ، والأوبئة. وقد يساعد استقطاب ألمع العقول والمواهب في العالم على تحقيق هذا الهدف.

أعجبتك القصة؟ اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية للحصول على المزيد من القصص.

من جانبه، قال وزير الخزانة البريطاني ريشي سوناك، لـ«بي بي سي»: «يعني هذا البرنامج أن المملكة المتحدة ستنمو كمركز دولي رائد للابتكار والإبداع وريادة الأعمال». وأضاف: «نريد بناء أعمال الغد هنا اليوم، ولهذا السبب أدعو الطلاب للاستفادة من هذه الفرصة المذهلة لبناء حياتهم المهنية هنا».

اقرأ أيضًا:




لا ردوداكتب تعليقاً

What Others are Readingالأكثر قراءة

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام