fbpx


أي الجامعات العربية أفضل لدراسة الهندسة والتكنولوجيا؟ تصنيف «كيو إس» العالمي يجيب

/ 15-04-2022

أي الجامعات العربية أفضل لدراسة الهندسة والتكنولوجيا؟ تصنيف «كيو إس» العالمي يجيب

عادة ما يستغرق الطلاب المقبلون على الدراسة الجامعية الكثير من الوقت، والجهد، في البحث عن أفضل الجامعات لدراسة تخصص بعنيه. لكن مهمة هؤلاء تبدو أكثر سهولة، اليوم، في ضوء تصنيف «كيو إس» للجامعات العالمية بحسب الموضوع، والمنشور في وقت سابق من الشهر الجاري.

يتضمن التصنيف ضمن قوائمه 52 جامعة عربية، منها 20 جامعة تقدم برامج هندسية وتقنية، من بين 1,955 مؤسسة تعليم عال مصنفة بواسطة «كيو إس» لهذه الفئة. وشملت القائمة خمس جامعات مصرية، وأربع بالسعودية، وثلاث بالإمارات، وجامعتين بالأردن، وأخريين بالكويت، وجامعة واحدة في كل من قطر، ولبنان، وسلطنة عمان، والعراق.

وتُعد التصنيفات حسب الموضوع جزءًا من قائمة للجامعات العالمية، يتم نشرها سنويًا، بواسطة «كواكاريلي سيموندس» (QS)، وهي شركة بريطانية مختصة بتحليلات التعليم العالي. وتحلل قوائم التصنيف حسب الموضوع لعام 2022 أداء 15 ألفًا ومائتي برنامج أكاديمي منفرد في 51 موضوعًا تُقدّم في أكثر من 1,500 جامعة حول العالم. وقد شملت الموضوعات المصنفة 324 برنامجًا في المنطقة العربية.

ونجحت جامعتان سعوديتان في دخول قائمة أفضل 100 جامعة على مستوى العالم، هما جامعة الملك عبد العزيز (KAU) التي احتلت المرتبة 51 (مقارنة بـالمرتبة 72 في عام 2021)، وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، التي احتلت المرتبة 87 (مقارنة بالمرتبة 120 العام الماضي).

فيما تضمنت قائمة أفضل 200 جامعة في الهندسة والتكنولوجيا: جامعة القاهرة (134)، وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا (174)، وجامعة قطر (179)، وجامعة الملك سعود (185).

وتشمل الجامعات العربية الأخرى في قائمة أفضل 450 جامعة: جامعة خليفة الإماراتية (بمرتبة 222، تراجعًا من 214 عام 2021)، وجامعة عين شمس في مصر (269 مقارنة بـ 305 عام 2021)، والجامعة الأردنية (308)، وجامعة الإسكندرية (323)، وجامعة الإمارات العربية المتحدة (328 تراجعًا من 297 في عام 2021)، وجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية (362 تراجعًا من 321 العام الماضي)، والجامعة اللبنانية (390)، والجامعة الأمريكية في الشارقة (396 تراجعًا من 363 في عام 2021)، والجامعة الأمريكية بالقاهرة (401-450).

تمكنت جامعات أخرى في الشرق الأوسط من دخول قائمة أفضل 500 جامعة هذا العام، وهي: جامعة الشرق الأوسط الأمريكية في الكويت (451-500)، وجامعة السلطان قابوس العُمانية (451-500). علاوة على ذلك، حصلت جامعة الكويت وجامعة المنصورة في مصر وجامعة بغداد على تصنيف 501-520 هذا العام.

برامج عربية رائدة في هندسة البترول

شملت القائمة خمس جامعات مصرية، وأربع بالسعودية، وثلاث بالإمارات، وجامعتين بالأردن، وأخريين بالكويت، وجامعة واحدة في كل من قطر، ولبنان، وسلطنة عمان، والعراق.

تصنيف «كيو إس» العالمي للجامعات  

احتلت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالسعودية، المرتبة السادسة عالميًا في هندسة البترول (مقارنة بالمرتبة السابقة في عام 2021). فيما حلّت جامعة خليفة الإماراتية في المركز العشرين، وكذلك حلت جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا في المركز السابع والعشرين عالميًا. ودخلت أربعة برامج هندسة نفط عراقية، التصنيف على مستوى العالم، إلى جانب خمسة برامج جامعية مصرية.

وتضمنت قائمة أفضل 100 برنامج، جميعها حلت في المرتبة 51-100، جامعة الإسكندرية، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في مصر، وجامعة القاهرة، وجامعة الملك سعود، وجامعة الكويت، والجامعة اللبنانية، وجامعة السلطان قابوس، والجامعة الأمريكية بالقاهرة (AUC)، وجامعة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة بغداد.

وشملت قائمة أفضل 150 برنامج (101-150): جامعة الأزهر في مصر، والجامعة اللبنانية الأمريكية (LAU)، وجامعة البصرة، وجامعة الموصل التي تم ترميمها مؤخرًا، وجامعة الشارقة، والجامعة التكنولوجية في بغداد. وفيما يتعلق ببرامج هندسة المعادن والتعدين، كانت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الجامعة العربية الوحيدة بالتصنيف، في المرتبة السادسة عشرة على مستوى العالم.

الهندسة الميكانيكية وهندسة الطيران والتصنيع

مُجددًا، أحرزت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن في المملكة العربية السعودية تقدما كبيرًا في مجال الهندسة الميكانيكية لتقفز من المرتبة 122 في عام 2021 إلى المرتبة 81 هذا العام. كما دخلت جامعتان سعوديتان أخريان قائمة أفضل 150 جامعة، وهما: جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا (115)، وجامعة الملك عبد العزيز (144).

وحلت ثلاث جامعات، هي جامعة القاهرة، وجامعة خليفة، وجامعة الملك سعود  في المرتبة 151-200. فيما احتلت الجامعة الأمريكية في بيروت، وجامعة قطر، وجامعة الإمارات العربية المتحدة المرتبة 251-300 في هذا الموضوع. وتمكنت جامعات من مصر والأردن والعراق من دخول قائمة أفضل 400 جامعة. وهذه الجامعات هي: جامعة عين شمس، وجامعة الإسكندرية، وجامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، والجامعة الأمريكية في القاهرة، وجميعها حلّ في المرتبة 301-350. فيما حصلت جامعة بغداد والجامعة الأردنية على الترتيب 351-400 هذا العام.

كما وصلت جامعات أخرى إلى قائمة أفضل 500 جامعة هذا العام، وهي: جامعة الأمير محمد بن فهد السعودية (401-450)، وجامعة حلوان في مصر، وجامعة الكويت، والجامعة اللبنانية، وجامعة الشارقة (جميعها جاء في المرتبة 451-500).

أفضل برامج الهندسة الكهربائية والإلكترونيات

واحتلت ثلاث جامعات سعودية مكانًا في قائمة أفضل 150 جامعة في برامج هندسة الكهرباء والإلكترونيات، وهي: جامعة الملك فهد للبترول والمعادن (70)، وجامعة الملك عبد العزيز (104)، وجامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا (122).

باستثناء مصر، لم تدخل أي دولة أخرى في شمال إفريقيا، تصنيف «كيو إس» حسب الموضوع لهذا العام، في حين غابت سوريا واليمن وليبيا عن التصنيف بسبب النزاعات الجارية.

وشملت قائمة أفضل 200 جامعة: جامعة القاهرة، وجامعة خليفة، وجامعة الملك سعود، تلتها في ذلك جامعة عين شمس والجامعة الأمريكية في بيروت وجامعة قطر بترتيب 201-250.

وحلّت ثلاث جامعات عربية في المرتبة 251-300، وهي: جامعة الإسكندرية، والجامعة الأمريكية بالشارقة، وجامعة الإمارات العربية المتحدة، فيما جاءت الجامعة الأمريكية بالقاهرة بالمرتبة 301-350. ووصلت جامعات أخرى إلى قائمة أفضل 400 جامعة (351-400)، وهي: الجامعة اللبنانية، وجامعة بغداد، والجامعة الأردنية، وجامعة الشارقة.

وسجلت مصر حضورها بثلاث جامعات أخرى ضمن فئة أفضل (401-500) جامعة في هذا الموضوع، وهي: الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وجامعة المنصورة (كلاهما في المرتبة 401-450) وجامعة حلوان (451-500).

الهندسة المدنية والإنشائية

تضمنت قائمة «كيو إس» لأفضل 100 برنامج في الهندسة المدنية ثلاثة برامج عربية: جامعة القاهرة، وجامعة الملك عبد العزيز، وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجميعها حلت في المرتبة 51-100. وتلتهم في ذلك الجامعة اللبنانية الأمريكية في بيروت، والجامعة الأمريكية في الشارقة في المركز 101-150.

حصلت أربع جامعات عربية على تصنيف 151-200، منها جامعة عين شمس، وجامعة الإسكندرية، وجامعة الملك سعود، وجامعة قطر. فيما جاءت ثلاث جامعات عربية أخرى في الترتيب 201-220، وهي: جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، وجامعة خليفة، وجامعة الإمارات العربية المتحدة.

برامج الهندسة الكيميائية

وفي هذه الفئة أيضًا، تقدمت جامعتان سعوديتان، حيث احتلت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن المرتبة 54 عالميًا، بينما احتلت جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا المرتبة 84 عالميًا. وحلت جامعتان سعوديتان أخريان بترتيب 101-150، هما جامعة الملك عبد العزيز وجامعة الملك سعود. فيما حصلت جامعة قطر على المرتبة 151-200 مقارنة بـ201-250 في العام السابق.

حصلت ثلاث جامعات في المنطقة على تصنيف 201 – 250: الجامعة الأمريكية في بيروت، وجامعة القاهرة، وجامعة خليفة. وجاءت أربعة أخريات في المرتبة 301-350: الجامعة الأمريكية بالشارقة، وجامعة السلطان قابوس، وجامعة الإمارات العربية المتحدة، وجامعة بغداد. وفي ترتيب351-400 لهذا العام، جاءت جامعة الإسكندرية والجامعة اللبنانية.

علوم الحاسب ونظم المعلومات

وفي عصر التحول الرقمي، احتلت جامعة عربية واحدة فقط مركزًا بين أفضل 100 برنامج في علوم الكمبيوتر، وهي جامعة الملك عبد العزيز، التي حلت بالمرتبة 56. فيما جاءت خمس جامعات أخرى في المرتبة 151-200، وهي: جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا (KAUST)، وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وجامعة الملك سعود، وجامعة القاهرة، وجامعة قطر.

أعجبتك القصة؟ اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية للحصول على المزيد من القصص.

وتضمنت قائمة أفضل 300 برنامجًا، جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، والجامعة الأردنية، والجامعة الأمريكية في بيروت، وجامعة الإمارات العربية المتحدة (جميعها في المركز 201-250)، أعقبتهم جامعة خليفة (251-300)، والجامعة اللبنانية (301-350)، وجامعة عين شمس (351-400).

كما دخلت بعض الجامعات قائمة أفضل 500 جامعة لأول مرة، ومنها: جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا في الأردن (401-450)، وجامعة أم القرى في المملكة العربية السعودية، وجامعة الإسكندرية، والجامعة الأمريكية في القاهرة، والجامعة الأمريكية في الشارقة، وجميعها جاء في المرتبة 451 -500. ومن ناحية أخرى، حلت جامعة زايد الإماراتية في المرتبة 501-550.

وشملت قائمة أفضل 600 جامعة، أسماء جامعات عربية، وهي: جامعة بغداد، وجامعة اليرموك الأردنية، وجامعة الشرق الأوسط الأمريكية الكويتية، وجامعة الكويت، والجامعة اللبنانية الأمريكية (LAU)، وجامعة الشارقة (جميعها حلت في المركز 551-600). كما احتلت جامعات من أربع دول المرتبة 601-650، وهي: جامعة الأمير محمد بن فهد السعودية، وجامعتي حلوان والمنصورة في مصر، وجامعة القديس يوسف في لبنان، وجامعة السلطان قابوس في سلطنة عُمان. وباستثناء مصر، لم تدخل أي دولة أخرى في شمال إفريقيا، تصنيف «كيو إس» حسب الموضوع لهذا العام، في حين غابت سوريا واليمن وليبيا عن التصنيف بسبب النزاعات الجارية.




لا ردوداكتب تعليقاً

What Others are Readingالأكثر قراءة

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام