fbpx


تسع معلومات عن جامعة حمد بن خليفة في ذكرى تأسيسها العاشرة

/ 27-10-2021

تسع معلومات عن جامعة حمد بن خليفة في ذكرى تأسيسها العاشرة

في عام 2010 خرجت جامعة حمد بن خليفة في قطر إلى النور، كجامعة بحثية وطنية، تستهدف دعم خطى التنمية والتطوير في بلدها، وغيرها من بلدان المنطقة. وفيما تحتفل الجامعة، التي أسستها الشيخة موزا بنت ناصر، بالذكرى العاشرة لتأسيسها هذه الأيام، يستعرض «الفنار» تسع معلومات عنها.

1 – أول جامعة قطرية تهتم بالدراسات العليا والبحوث؛ حيث تركز الجامعة على الدراسات العليا وتعمل على تطوير برامج أكاديمية متكاملة متعددة التخصصات ذات مستوى عالمي، فضلًا عن تطوير الإمكانات البحثية الوطنية لتدعيم أواصر التعاون مع كبرى المؤسسات العالمية.

2 – الجامعة مقامة داخل المدينة التعليمية في قطر، وتأسست المدينة كمؤسسة خاصة غير ربحية، عام 1995 وتضم 8 جامعات علاوة على جامعة وطنية واحدة هي جامعة حمد بن خليفة. وتمتد المدينة التعليمية على مساحة (14) مليون متر مربع، وتضم فروعًا لعدة جامعات ومؤسسات دولية مرموقة.

3 – تعتمد الجامعة الانتظام الدراسي، من خلال نظام الساعات المعتمدة في الفصول الدراسية الرئيسية في الجامعة، وتستخدم اللغة الإنجليزية في تدريس برامجها ومقرراتها الدراسية، باستثناء المواد التي تتطلب استخدام اللغة العربية.

4 – نشرت الجامعة أكثر من خمسة آلاف دراسة وبحثًا في إصدارات مدرجة على قاعدة بيانات «سكوبس»، المعنية بالنشر الأكاديمي، خلال السنوات العشر الماضية، كما حصلت على 16.5 في مؤشر H-index  (معيار هيرش لقياس إنتاجية الباحثين) لعام 2020.

5 – تضم الجامعة معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، ويضم عدة مراكز متخصصة في الطاقة والمياه والبيئة، وعلوم الأرض ومرصد المخاطر، إضافة الى معهد قطر لبحوث الحوسبة، الذي يستهدف الوصول إلى أعلى مستويات الابتكار والتكنولوجيا واقتصاد المعرفة، كما تضم الجامعة  معهد قطر لبحوث الطب الحيوي الذي تأسس عام 2012، ويضم ثلاثة مراكز: مركز أبحاث السرطان. مركز أبحاث السكري. مركز أبحاث الاضطرابات العصبية.

something didnt work here
الأستاذ الدكتور أحمد مجاهد عمر حسنه رئيس الجامعة. (الصورة: الموقع الإلكتروني للجامعة).

6 – يدرس في جامعة حمد بن خليفة قرابة 800 طالب، من 60 دولة، على مستوى العالم، وتمثل نسبة القطريين منهم حوالي 34% فقط، إضافة إلى أكثر من 75 عضو هيئة تدريس.

7 – توفر الجامعة منحًا دراسية لطلابها. وقال ناصر البنعلي، رئيس قسم استقطاب الطلاب في جامعة حمد بن خليفة في تصريحات سابقة: «المنح تغطي نسبة من إجمالي الرسوم الدراسية، وتكون تنافسية، ولها عدد من المعايير التي يتم الاستناد عليها». وأوضح أن المعدل الدراسي يلعب دورًا كبيرًا في القبول فضلًا عن رسالة التوصية والمقال الشخصي للحصول على المنحة أو للقبول في الجامعة.

 أعجبتك القصة؟ اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية للحصول على المزيد من القصص.  

8 – تختلف المصروفات الدراسية تبعًا لاختلاف الكليات والدرجات العلمية، حيث تتراوح تكلفة مصروفات الحصول على الماجستير، من 54 ألف ريال قطري تقريبًا، في كلية القانون خلال عام واحد، إلى 182 ألفًا في علوم الطاقة والبيئة، خلال عامين، بينما تسجل مصروفات الدكتوراة، حوالي 164 ألف ريالًا قطريًا في العلوم القانونية، خلال 3 سنوات، وحتى 273 ألفًا في علوم الحاسوب، خلال 4 سنوات. ولا تشمل هذه المصروفات الدراسية السكن أو وجبات الطعام أو وسائل الترفيه. ويقدم مكتب المساعدات المالية للجامعة خيارات متنوعة للطلاب، من أجل استكمال دراستهم، من خلال تقديم مساعدات مالية للطلاب المتميزين، أو دعم حصولهم على قروض مالية لاستكمال دراستهم، حال تعثر ظروف أسرهم المالية.

9 – يترأس الجامعة الأستاذ الدكتور أحمد مجاهد عمر حسنه، وهو حائز على درجة الدكتوراه في علوم الحاسوب عام 1996، من معهد إلينوي للتكنولوجيا بالولايات المتحدة الأميركية، وسبق له أن حصل على درجة الماجستير عام 1993، أما درجة بكالوريوس العلوم، فقد حصل عليها في الرياضيات والفيزياء من جامعة قطر عام 1990.




رد واحداكتب تعليقاً
  1. يقول السيد طه علي السيد:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    ارفع إلى مقامكم الكريم وكافة المسؤولين بالجامعة كل التقدير والاحترام علي ماتقدمونه من تسهيلات ودعم للراغبين في الحصول على درجتي الماجستير والدكتوراه من الجامعة .
    واتطلع إلى تواجدي في الجامعة عاملا ودارسا كوني محاضرا خبيرا بجامعة الأزهر الشريف (من الخارج ) بكلية الدراسات الإسلامية والعربية فرع البنات لطالبات الفرقة الثالثة .
    واني إذ أرغب في الحصول علي الماجستير والإقامة في قطر والعمل أيضا، ارجوا التكرم بالموافقة ومد يد العون والمساعدة
    خالص تقديري واحترامي
    السيد خلاف
    هاتف وواتس
    0020/1149568132


What Others are Readingالأكثر قراءة

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام