fbpx


قائمة بأفضل كتب 2020 في العالم العربي

/ 21-09-2021

قائمة بأفضل كتب 2020 في العالم العربي

(الآراء الواردة في هذا المقال هي آراء شخصية للكاتب ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الفنار للإعلام).

في كل عام، تعد الفنار للإعلام قائمة بالكتب الحديثة المهمة الصادرة في العالم العربي أو تلك التي تتناول أوضاعه. تضم هذه القائمة مفضلات شخصية وكتب قامت الفنار للإعلام بالكتابة عنها، فضلاً عن تلك التي أثارت نقاشًا على مدار العام. تهدف القائمة إلى إعطاء فكرة عن مدى اتساع وتنوع الكتابة الأدبية والعلمية في المنطقة ولكنها ليست شاملة بأي حال من الأحوال. نرحب بتعليقات القراء واقتراحاتهم.

الفن والعمارة

تاريخ التصميم الجرافيكي العربي، بهية شهاب وهيثم نوار (مطبعة الجامعة الأميركية بالقاهرة). يقدم هذا الكتاب نظرة عامة بالرسوم شديدة الأهمية لعدة أجيال من مصممي الجرافيك العرب العاملين في البلدان العربية فضلاً عن المغتربين والمنفيين. يمثل الكتاب تاريخًا للتصميم الجرافيكي العربي من أصول الطباعة وحتى القرن الحادي والعشرين، ليشكل محادثة بين أعمال مصممي الجرافيك في جميع أنحاء المنطقة.

التاريخ والمذكرات

حروب الأرشيف: سياسة التاريخ في المملكة العربية السعودية، روزي بشير (مطبعة جامعة ستانفورد). يمثل هذا الكتاب الأكاديمي المكتوب بسلاسة تحولًا قويًا في كيفية رؤيتنا لتاريخ المملكة العربية السعودية من خلال النظر في كيفية تشكيل المحفوظات وما تمت كتابته وما تم محوه في أثناء ذلك. كتبت بشير في مقدمة كتابها، “لا يمثل المحو مجرد إجراء مضاد لعملية كتابة التاريخ: إنه تاريخ بحد ذاته.”

حرز مُكمكم (تحريف الأدلة: يوميات القراءة والكتابة في السجن)، أحمد ناجي (دار صفصافة، باللغة العربية). في عام 2016، حُكم على الروائي المصري أحمد ناجي بالسجن لمدة عامين بتهمة “انتهاك الآداب العامة” عندما نُشر مقتطف من روايته “استخدام الحياة” في إحدى المجلات. في مذكراته الجديدة، يكتب ناجي عن الفترة التي قضاها في السجن، حيث مُنع من الكتابة وحيث كانت قراءاته تخضع لرقابة صارمة. يكتب ناجي عن هذا الوقت بعاطفة وعمق دون أن يتخلى عن روح الدعابة. يتوفر مقتطف مترجم إلى الإنجليزية في استعراض مجلة ميشيغان ربع السنوي لخريف 2020.

تحويل الصمت، إيتل عدنان، (الصادر عن نايت بوت بوكس Nightboat Books). يثير هذا التأمل في الشيخوخة والحياة والحزن والتعلم والإغلاق الدهشة في كل صفحة من صفحاته. إذ تتنقل الكاتبة والرسامة اللبنانية البالغة من العمر 95 عامًا بين سوريا وكاليفورنيا واليونان والمريخ، وتتجول في كامل تفاصيل حياتها. تكتب، “أقول لكم: لقد حملتنا أعاصير بالكاد نلاحظها، وزوابع بالكاد نشعُر بها، واعتداءات بالكاد نعترف بها، لأننا شبه مستيقظين. الأشياء تُترجم إلى شيء غريب.”

غرفة المسافرين، عزت القمحاوي (الدار المصرية اللبنانية، باللغة العربية). بدخولها في القائمة الطويلة لجائزة الشيخ زايد للكتاب لهذا العام، يُعد كتاب القمحاوي عملًا واقعيًا عن الرحلات، وهو عمل مثالي للقراءة أثناء الحظر المرتبط بوباء كوفيد-19، ويأخذنا من خلال تجربة المؤلف في السفر وانعكاساته حول أدب الرحلات.

 أعجبتك القصة؟ اشترك مجاناً في نشرتنا البريدية للحصول على المزيد من القصص.

كتاب النوم، هيثم الورداني (دار سيغل، ترجمه إلى الإنجليزية روبن موجير). ما هو النوم؟ كما هو الحال في كتابه الرائع “كيف تختفي”، يتنقل الورداني في كتابه عن النوم بين الفلسفة والحكاية والشعر والتحليل السياسي والقصة ليعطينا صورة عن مصر في ربيع 2013 وعن حالة الوجود التي نسميها “الموت القليل”. من الاقتراحات الأخرى المُوصى بها لعام 2020 كتاب “ما لا يمكن إصلاحه” للورداني، (الصادر باللغة العربية عن دار الكرمة)، وهي مجموعة قصص قصيرة تستكشف أسئلة حول حياة الحيوان واللغة والقوة.

في أثر عنايات الزيات، إيمان مرسال (دار الكتب خان، باللغة العربية). على الرغم من صدور هذا الكتاب في تشرين الثاني/ نوفمبر 2019، إلا أنه جدير بالذكر مرة أخرى خشية أن يفوت أي شخص. تسلط هذه اللمحة عن حياة الكاتبة المصرية عنايات الزيات، التي انتحرت عام 1963، الضوء على تحديات الكتابة التي تواجهها امرأة تعيش في مصر في منتصف القرن العشرين. يجمع العمل ما بين القصة الاستقصائية والسيرة الذاتية والمذكرات، ومن شأنه أن يثير بكاء أي قارئ حساس.

الروايات والقصص القصيرة

الخائفون، ديمة ونوس (دار بنجوين راندوم للنشر، ترجمتها إلى الإنجليزية إليزابيث جاكيت). تتعمق هذه الرواية الرائعة والمرعبة في عمق طبيعة الخوف بترديد صدى امرأتين من سوريا المعاصرة تحاولان الحفاظ على تمسكهما بالتاريخ والواقع. تصوغ هذه الرواية رؤية غريبة وذات نظرة ثاقبة للحب والقلق والأسرة، وقد ترجمها جاكيت بشكل جميل.

تفصيل ثانوي، عدنيّة شبلي (دار نيو دايركشنز، ترجمة جاكيت). من الترجمات الأخرى الممتازة لجاكيت، حيث يتحدث العمل عن قصتين في سطرين متناوبين: في صيف عام 1949 وفي الوقت الحاضر، ويشكل كل منهما ذيل الآخر في رواية قصيرة مؤلمة.

باب الساحة، سحر خليفة (دار سيغل، ترجمة سواد حسين). أخيرًا، تُرجمت هذه الكلاسيكية من القرن العشرين إلى اللغة الإنجليزية. تدور أحداث الرواية خلال الأيام الأولى للانتفاضة الفلسطينية الأولى (1987-1993)، وهي رواية سريعة، ومسرحية الطابع، وظريفة. مثل العديد من روايات خليفة، فإن العمل يجلب لنا التاريخ من خلال عيون “الرجال المهمين” والنساء العاديات على حدٍ سواء.

الحقيقة تخرج من فم الحصان، مريم العلوي (آذر بريس، ترجمة إيما رمضان). نُشرت هذه الرواية المغربية الذكية والنابضة بالحيوية، بالفرنسية عام 2018، وصدرت هذا العام بترجمة إيما رمضان النابضة بالحياة إلى الإنجليزية. تتابع الرواية حياة جميعة، عاملة الجنس البالغة من العمر 34 عاما، في رحلة غير محتملة من دون أن تفقد مكانتها في الحياة العادية.

أعمال كلاسيكية في ترجمات جديدة

المقامات، الحريري (مكتبة الأدب العربي، ترجمة مايكل كوبرسون). الحريري (1054-1122) شاعر وباحث عاش في البصرة بالعراق، وكان معروفًا بالتلاعب الرائع بالألفاظ في مقاماته (وهو نوع أدبي يتناوب فيه الشعر مع النثر). في هذه الترجمة الجديدة، لا يحاول كوبرسون التركيز على الدقة الأكاديمية، بقدر محاولته الرد على التلاعب بالألفاظ في ما يشبه مباراة مبارزة باللغتين الإنجليزية والعربية.




لا ردوداكتب تعليقاً

What Others are Readingالأكثر قراءة

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام