fbpx


كيفية الاستفادة من أساليب النشر المفتوحة

/ 25-01-2015

كيفية الاستفادة من أساليب النشر المفتوحة

يأتي هذا المقال كمتابعة لمقال سابق “دليل لمتاهة النقاش حول الوصول الحر“، بهدف فتح باب النقاش للفعالية التي تقيمها الجامعة الأميركية في القاهرة بهذا الخصوص في 27-28 نيسان/ أبريل. للتسجيل الرجاء الضغط هنا.

تكتسب أساليب النشر المفتوحة – التي تعرف باسم الوصول الحر- أهمية خاصة بالنسبة لنا هنا في العالم العربي. إننا نعتقد أن النقاش حول ” الوصول الحر” ينبع من الرغبة في نشر الفائدة والتغلب على الظلم. نأمل أن يكون هدف الباحثين الرئيسيين في إجراء البحوث هو إفادة الآخرين، لذلك يبدو منطقياً أن يرغبوا بالتواصل قدر الإمكان مع جمهور أوسع عند نشر. ثانياً، هناك ظلم شديد في المقابل المالي المعتمد للأكاديميين عند نشرهم مقالات في دوريات إلكترونية. فبحسب ما يقول كورتيس رايس في “النشر المفتوح يحسن البحوث“، فإن الناشرين يحصلون على المال من خلال الاشتراك بالمجلات، إلا أنهم لايدفعون شيئاً لمؤلفي تلك المواد أو المحررين الذين يراجعون جودة المضمون والذين هم أساس النشر الأكاديمي.

لماذا يتوجب على الباحثين العرب (أو من غير العرب أيضاً) الاهتمام بالوصول الحر ؟

يسهم الوصول الحر في الوصول إلى جمهور أكبر، إذ يصبح الوصول إلى الباحثين أسهل مما يمكن الجمهور من التواصل وقراءة نتاج عمل الباحثين وأيضاً الاقتباس منه. يشكك منتقدو الوصول الحرمن التزام ربط الاقتباس بالمصدر الاساسين ولكن العديد من الدراسات أثبتت أن الوصول الحر يسهم في زيادة الانتشار وعدد الاقتباس. قد لايؤدي الوصول الحر بالضرورة إلى زيادة القراء إذ كان النشر يتم في مجلات ذات جودة منخفضة، لذلك عليك اختيار وسيلة النشر بعناية. أحدث الوصول الحر ثورة في الطريقة التي تتم بها البحوث في بعض التخصصات. إذ أن  ArXiv هو الآن أساس البحوث في الفيزياء. في بعض المجالات، قد يكون هناك حاجة لحظر بعض التفاصيل من البحوث لضمان الحصول على براءة اختراع، لتلك المجالات يمكن إتباع الأسلوب “الأخضر” الذي تحدثنا عنه في مقال سابق. هو الأكثر ملاءمة. تمتلك المكتبات الأكاديمية والعامة في أوروبا والولايات المتحدة الأموال للاشتراك في مجموعات من المجلات وقواعد البيانات الباهظة. وعلى الرغم من تقديم بعض المزويدين لخدمات مماثلة بأسعار تفضيلية للمكتبات في البلدان الأقل ثراء، فإن مكتبات الشرق الأوسط قد لا تزال غير قادرة على الوصول إلى نفس المجموعة من المجلات. نتيجة لذلك، فإن جهود الباحثين العرب قد لا تكون واضحة بصورة فورية لزملائهم في بلدهم وفي المنطقة. إن الوصول الحر والبحث المؤرشف بطريقة عامة يمكن أن يساعدا في حل هذه المشاكل. بعض المجلات ذات الوصول الحر (وخاصة في مجال تكنولوجيا التعليم) لا تطلب من الكتاب الدفع في مقابل للنشر. بينما تقوم بذلك مجلات أخرى. إن الدفع مقابل النشر قد يكون خادعاً، إذ يبدو وكأنه امتياز محصور بالكتاب الذين يمتلكون المال أو الذين يعملون في مؤسسات ممولة جيدا، على العكس من العلماء الأصغر سناً والذين ينتمون إلى مؤسسات أكثر فقراً. هؤلاء الباحثين ” الأغنياء”  ربما يكونوا غير قادرين على نشر أي بحث مهم بل يغرقون في إعادة إنتاج ماتم نشره سابقاً.

يعتبر الحفاظ على أرشيف رقمي مسار يمكن للمؤسسات استكشافه، إن لم تكن قد قامت بذلك بالفعل. هذا من شأنه أن يسمح لأعضائها بالنشر في عدة مجلات (بما في ذلك ذات النشر المحدود)، مع الإبقاء على خيار إتاحة عملهم للجمهور عند الانتهاء من الالتزام بالاتفاقية النشر. نلاحظ، مع ذلك، أن هذا يتطلب من الكتاب أن يكونوا على إطلاع على القيود التي تفرضها عقود النشر والقيام بدور نشط في إدارة حقوقهم كمؤلفين.

وعوضاً عن الاعتماد على الناشرين في أوروبا والولايات المتحدة، أتاحت بعض المؤسسات في المنطقة العربية إمكانية الوصول الحر الخاصة بهم، سواء محليا أو بالتعاون مع الجامعات في الخارج (مثل EJARS). في الواقع، هناك بعض الأدوات المتطورة والمفتوحة المصدر والمتاحة لتمكن المؤسسات من إنشاء وتشغيل مجلات خاصة بهم مهنياً. إذ تعتبر OJS الأداة الأكثر استخداما والتي تستخدمها العديد من الجامعات المصرية (انظر المثال).

يثير الانتقال إلى النشر الذاتي على الفور أسئلة حول الجودة. للمنشورات باللغة العربية، يتوجب علينا سؤال أنفسنا إذا كنا نريد إنشاء المزيد من وسائل الوصول الحر وكيف يمكن المحافظة على  على جودة. تيعد مراجعة ما يقوم به الأقران هنا قضية مركزية، ذلك أن طريقة مساهمتي في تحسين الجودة في النشر المفتوح يقوم على قبول طلبات مراجعة مايقوم به الزملاء من جهة النوعية والمصداقية والمجلات ذات الوصول الحر بقدر الإمكان.

هناك أيضا حاجة إلى الدعم المؤسسي على مستوى السياسات. إذ تطلب العديد من المؤسسات في أوروبا والولايات المتحدة ولتي تقدم التمويل للأبحاث أن تقوم بنشر نتائج البحوث للعموم. بعض البلدان، كالمملكة المتحدة، تطلب توفير حرية الوصول إلى جميع البحوث التي تمولها الحكومة. لسنا متأكدين من وضع مثل هذا التمويل وفرص النشر للعموم في منطقتنا.

  مصادر إضافية:

إذا كنت تريد حقا أن الخوض حقاً في نقاشات (مثيرة للجدل) والمناظرات حول الوصول الحر، بإمكانكم زيارة صفحة بيتر سوبر

للعثور على قائمة للمجلات ذات الوصول الحر في جميع الميادين، بإمكانكم زيارة DOAJ (الدليل المفتوح)، والذي يمكنكم أيضا من البحث في كل بلد بشكل منفصل.

يضم دليل أرشيف النشر المفتوح – OpenDOAR – قوائم للعديد من الأرشيف الرقمي في مصر مثل DAR التابع للجامعة الأمريكية بالقاهرة.

اضغط هنا للحصول على المساعدة في إيجاد الموارد التعليمية المفتوحة.

 روابط لبرامج عربية خاصة بالنشر المفتوح:

 للإطلاع على 237 مجلة علمية أكاديمية عراقية يمكنكم الضغط هنا.

 يضم دليل أرشيف الوصول الحر – OpenDOAR –يضم قوائم للعديد من الأرشيف الرقمي في مصر مثل DAR التابع للجامعة الأمريكية بالقاهرة.

 أما المجلات الفردية المستضافة محلياً: ،الفردية، استضافت محليا المجلات الوصول المفتوح:

المجلة المصرية لطب المستشفيات

مجلة الإمارات للأغذية والزراعة

المجلة العربية الدولية لتكنولوجيا الإلكترونية (الجامعة العربية المفتوحة)

المجلة العربية الدولية لتكنولوجيا المعلومات (جامعة الزرقاء، الأردن)

الاتصالات الجمعية العلمية العربية

بلاد ما بين النهرين مجلة جامعة العلوم البحرية في البصرة




رد واحداكتب تعليقاً
  1. يقول Mona:

    يشرفني ويسعدني ان اتقدم اليكم بطلب العمل كمحررة الكترونية بمجلتكم وموقعكم الرائد ولدي الكثير من الخبرات في التحرير الإلكتروني في مجال الموضة والازياء والصحة والطب ولدي بوابة عن العناية بالصحة بالجرائد كما أنني اقوم بالرد على استفسار القارئات في مجال الرشاقة ولدي خبرة كبيرة جدا كتبت لأكبر المواقع مثل دنيا إمرأه ومجلة المرأه العربية وجمالك اونلاين ووصفات و أكلات وطبيبك اونلاين وصحتك ورشاقتك وأناقة وكتبت أيضا في مجالات التعليم والتقنية والتسويق والسياحة والسياحة العلاجية كما ان لدي خبرة كبيرة في تحسين محركات البحث SEO وسبق لي تنظيم معارض بالسعودية والخليج وكنت مديرة لاكبر مجمع تجاري نسائي بالسعودية واقوم بوضع الخطط التسويقية وجيدة جدا في العلاقات العامة وأتشرفت على إدارة موقع انتيكة الماركات العالمية وموقع مزن المنتجات العناية بالبشرة واود ان اتقدم اليكم بطلب الانضمام لفريق العمل ويشرفني ذلك جدا ويدعمني لأنكم من القمم التي نفخر بها في كل ما يتعلق بالمرأه .

    وقد ارسلت على الميل بعض النماذج للاطلاع

    منى ياسين ٠٠٢٠١٠٩٨٨٤٢٢٧١


What Others are Readingالأكثر قراءة

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام