تعليم اللاجئين

مع تزايد أعداد اللاجئين داخل وخارج العالم العربي، يواجه الكثير من الشباب النازحين تحديات كبيرة لمواصلة تعليمهم. في هذا القسم من تغطيتنا، نولي اهتماماً خاصاً لهذه القضية الهامة.

القصة الرئيسية
أوليفيا كوثبرت/13 يناير 2020

تذهب طالبة سورية، تعيش في أكبر مخيم للاجئين في العراق، إلى جامعة دهوك على أمل أن تخدم مجتمعها في المستقبل.

المزيد من القصص والتقارير

اللاجئون السوريون الجدد في العراق يكافحون من أجل التعليم

أوليفيا كوثبرت/1 يناير 2020

دهوك – قالت فريال محمد، وذراع واقي يلف كتفها، مشيرة إلى نور البالغة من العمر 10 أعوام، “ابنتي ذكية. لقد كانت تحب مدرستها.” كانت نور تلميذة متميّزة في موطنها في القامشلي بشمال شرق سوريا. الآن، وكحال كثيرين ممن فروا بسبب الاجتياح العسكري التركي في 9 تشري …

دعوة لاتخاذ تدابير عاجلة لمساعدة 2,5 مليون طفل عراقي للوصول إلى التعليم

طارق عبدالجليل/16 ديسمبر 2019

يدعو تقرير جديد لاتخاذ إجراءات عاجلة لضمان توفير التعليم للنازحين في المناطق التي تم تحريرها من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام

arabic

Copyright © 2018 Al-Fanar Mediaحقوق © 2018 الفنار للإعلام